الوشوشات – رماح بوبو

رماح بوبو

فراشات تعبر..

بلا حقائب.

قلتُ..

للمطر رائحةٌ تُثملنا

فهو عطر و… يرحل!

قلتَ

للمطر ساقٌ طويلة..

فهو شجر

و…

اختلفنا

مع جهجهة الضوء..

لمحتني

ألمُّ العشب من دفاترنا

وعلى رؤوس أصابعي

أنسلُّ كرائحة

صامتاً ودعتني

وأغلقتَ خلفي الباب

لم أكن أعرف قبل هذا

أن

للحزن مخالب وأظلاف

وإلا

ما بالي

لم أزل أتسكع في حارتك أحاول

تسلق

السياج!.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: