لست كعاشقةٍ عادية – لجين نبهان

لجين نبهان

لجين نبهان

أحاول ألا أقعَ في الشوق كعاشقةٍ عاديةٍ
فأنغمس بفعل الكتابة..
أرمي لهفتي في بحر القصيدة
تنوءُ بحملي بعد بيتين وشطر!
لأسبحَ حتى أقرب فكرةٍ، تقبل أنْ تسنُدَ ظهرها إلى نقطةٍ تجلس عند حافة السطر، مخافة انحسارٍ مفاجئ، تعلن فيه اللغة انسحابها
لتتركنني أتخبَّطُ في لجّةِ الصمت.
أمارسُ شغبي اليومي، مشاكسةً رتابة الوقت، كأنَّ شوقاً لم يكن!
أفتحُ صفحتي على النت، في فضاءٍ افتراضيٍّ يشي بواقعٍ يثير القلق
أنغمسُ في هروب الآخرين.. هرباً.
بينما تختبئ أنت في عمق دمي
تنكز أوردتي، لينتفض جسدي بين حينٍ وآخر
وأنا بين حينٍ وآخر أيضاً
أرفع صوت الموسيقا كي أضلّلني عنك!
أحببت يوماً رجلاً.. كان حلماً
لكن حبّي جاء مستحيلاً بين ممكنين! في شرقٍ اعتاد صلب الفرح!
لذلك أنت تراني مصابةً بـ فوبيا الشغف..
فوبيا فقدك أيضاً
أنا لستُ سوى أنثى من هذا الشرق، تحاول أن تنجو
فلا تشبهني أرجوك
فقط ..
خذني إليك.. بغفلةٍ عمّن أخبروني أنني هي!
واحتوِني.

من ديوان للشاعرة صدر مؤخراً “ليس كل هذا الحريق”

الفنانة فاليا ابو الفضل

الفنانة فاليا ابو الفضل

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: